متى يمشي الطفل

متى يمشي الطفل

     

    متى يمشي الطفل

    متى يمشي الطفل سؤال يهم كل أسرة لديها طفل صغير السن ويتساءلون باستمرار عن الموعد الذي سوف يمشي فيه طفلهم، جميع الأطفال قد يتبعون وقتاً محدد حتى يتمكنون من المشي بشكل مناسب ويكون ذلك بين التسعة أشهر والاثنى عشر شهرا، وبعد ذلك يتم ممارستهم المشي يوما يلو الآخر، ولكنهم قد يتمكنون من المشي بصورة تامة عندما يصل سنهم خمسة عشر شهرا.


    متي يمشي الطفل


    متى يمشي الطفل

    • عندما يصل الطفل إلى سن الستة أشهر بالتحديد فقد يتمكن من التحرك إلى الأسفل وإلى الأعلى أيضا.
    • في هذه الحالة لابد من تركه يحاول حتى يتمكن من الوقوف والتوازن.
    • حركة الارتداد في هذه الفترة تعد حركة معتادة ومفضلة بالنسبة لأغلب الأطفال وتكون متكررة أثناء الشهرين التاليين، والذي تظهر نتيجة لنمو عضلات الساق لديه.
    • أما عندما يصل طفلك إلى عمر التسعة أشهر فقد تجد حركه جديده يقوم بها طفلك وهي قدرته على الوقوف من خلال تمكنه من توازن نفسه بعد وضع الجلوس الذي كان عليه.
    • أما بعد وصول الطفل العشرة أشهر فقد يتمكن من ثني ركبتيه بسهولة وتكرار مع قدرته على الجلوس بشكل تام بعد أن كان واقفا ويعد هذا النشاط صعبا للغاية على الطفل.
    • أما بعد أن يكمل الطفل العام الأول يبدأ جيدا في التحرك من مكان لمكان آخر قريب منه ويكون ذلك بمساعدة الآخرين في البداية، أما بعد ذلك يمكنه فعل ذلك بدون أي مساعدة.
    • خلال هذه المرحلة يتمكن الطفل من فعل عدد من الحركات مثل وضع القرفصاء أو الثني والانحناء، وتكون المرحلة القادمة هي تجميع أجزاء لغز أو لعبة، أو يمكنه الخروج من مكان قد احتجز به لأي سبب.

    متى يمشي الطفل بالمشاية

    متى يمشي الطفل



    • يتم استخدام المشاية للأطفال الذين قد وصل عمرهم الأربعة أشهر ويستمر ذلك حتى عمر السنة واربعة أشهر.
    • يقوم الطفل باستعمال المشاية حسب قدرته على دفعها من خلال استخدام قدمه.
    • أما الأطفال الذين زاد عمرهم عن هذا السن المذكور سابقا فمن المفضل عدم استعمالها، لأنهم يتمكنون من المشي فعليا.
    • علكي قبل اتخاذ قرار شراء المشاية أن تتوصل إلى أهم مميزاتها وفوائدها بالإضافة إلى معرفة سلبياتها ولا تنسي الغرض الرئيسي من استخدامها.
    • المشاية يتم استعمالها في الغالب للعب والتسلية لهؤلاء الأطفال الذين لم يتموا عمر المشي بالفعل.
    • معظم الأمهات تظن أن استعمال المشاية قد يكون المساعد الاساسي للأطفال للسير بشكل أسرع.
    • ولكن قد أكدت الدراسات أن المشاية ليس بها أي فائدة للأطفال سوى التسلية وأنها غير نافعة في عملية المشي، بل على العكس فقد تعمل على فقدان رغبة الطفل في المشي نهائيا.

    كيف نساعد الطفل على المشي

    • بدايًة لابد من الإمساك بيد الطفل حتى يشعر بالقدرة والأمان وعدم الخوف، وبعد عدة خطوات حاولي أن تتركيه ولكن بشكل هادئ للغاية حتى لا تفقديه الثقة أو يشعر بالخوف.
    • قومِ بالجلوس في إحدى الأماكن المقابلة لمكان وقوف طفلك واطلبي منه أن يقدم عليك وشجعيه على المشي خطوة بخطوة من خلال اللعب، سوف تندهشين من التقدم في عملية المشي ولن تتساءلين مرة أخرى متى يمشي الطفل
    • قومي باللعب معه من خلال بعض الألعاب التي تسير على الأرض بالدفع، فقد يكون ذلك محفز جيد لأن يمشي طفلك رغبة منه للوصول إلى اللعبة.
    • قومي بترتيب عدد الألعاب على إحدى الطاولات العالية بعض الشئ ثم اطلبي منه أن يأخذها، ومن هنا سوف يحاول جذبها من خلال الارتكاز بشكل رائع قدميه.
    • احضري طفلك إلى بعض الأماكن العامة لكي يكون بإمكانه المشي بشكل أفضل وأسرع، ومن هنا سوف تلاحظين تطور أكبر في نشاط المشي لديه وخطواته تصبح أسرع وأقوى.
    • مشاركة الوالد للطفل اللعب والنشاطات تجعل من الطفل أقوى وأسرع في التقدم في أغلب الأفعال والحركات.

     

    ختاما نجد أنه من المهم متابعة أطفالنا خلال جميع مراحل عمره، ومراقبة أفعاله ومعرفة هل يتطور الطفل بأفعاله ونشاطه أم لا، من خلال المتابعة والبحث نتمكن من معرفة متى يمشي الطفل وماهي الطرق المساعدة له للتمكن من تلك العملية

     

    Alfonses ALI
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع ayadtyonline .

    إرسال تعليق